إنشاء غابة سحرية باستخدام Megascans وUE4

أوضحت فنانة المستوى، جوليا ماكسيمنكو (Julia Maximenko) كيفية إنشاء غابة سحرية باستخدام باستخدام Megascans وUnreal Engine 4.

مقدمة

جوليا ماكسيمنكو (Julia Maximenko)، عمري 23 عاماً وأنا من روسيا، والآن أدرس المستوى الفني في UE4، والغابة السحرية (Magic Forest) هو مشروعي الأول والوحيد.

كنت دائماً مهتمة بالغابات والأنهار المختلفة، وفي البداية، كنت أرغب في إنشاء شيء بالقرب من الماء، ولم تكن محاولتي الأولى لإنشاء غابة حول البحيرة ناجحة، حيث كان الموقع كبير جداً.

وبعد ذلك ذهبت إلى (ArtStation) و(Pinterest) للبحث عن الإلهام وبعد فترة من البحث عبر هذه المواقع، وجدت هذه الصورة التي أصبحت مرجعي الوحيد.

مرجع

سير العمل

لقد بنيت المشهد الأولي بناءً على المرجع.

سير العمل

وفي تكوين المشهد، خططت لإنشاء جزيرة صغيرة في المنتصف، والمنطقة المحيطة بالجزيرة مليئة بالمياه، وأشجار كبيرة لإكمال التكوين، وتم إجراء بعض التغييرات خلال جميع مراحل العمل.

سير العمل

سير العمل

وتم أخذ جميع الأشياء الموجودة على الخريطة، بالإضافة إلى الأشجار، من (Megascans)، المشاعل والمذبح الذي أنشأته عبر مخطط (blueprint) في (UE4) باستخدام فروع (Megascand) والنيران المجانية التي تم تنزيلها من (Epic Games).

وكان البحث عن الأصول الصحيحة للخريطة هو الأكثر إثارة للاهتمام ولكن في نفس الوقت كان جزء صعب من العملية لأنه سيؤثر على إنشاء المزاج العام للتكوين.

سير العمل

كان عليّ أن أجمع كل الأشياء، وأوراق الشجر، والمناظر الطبيعية معاً حتى يتمكن كل شيء من التكامل مع بعضه البعض.

وكان من المفترض أن يكون مركز كل شيء عبارة عن مذبح حجري في الجزيرة، لكن الحجارة لم تتناسب مع المزاج العام للغابة، لذلك ساعدتني (Pinterest) في حل هذه المشكلة من خلال إعطائي فكرة شيقة جداً عن الفروع.

سير العمل

تجميع المشهد

في البداية، أوصى أصدقائي بوضع كاميرات حول الخريطة حتى أتمكن بعد ذلك من تحديد المشاهد وإنشاء تفاصيل جيدة عنها وتراكيب منفصلة من الأحجار والزهور، وكنتيجة نهائية، تم التقاط جميع الصور النهائية من هذه الكاميرات في (UE4).

تجميع المشهد

حاولت أن أجعل الإضاءة كما هي في المرجع وأعتقد أنها ظهرت بشكل جيد للغاية، ومع ذلك، لم أستطع تحقيق التشابه والتأثير المطلوبين.

وقررت أيضاً إنشاء نوعين من الإضاءة الكلاسيكية “ليلاً ونهاراً”، لكنه كان أصعب جزء من التحديات الأخرى التي حدثت.

حيث أنه في الإضاءة الليلية، أدركت أن المشهد الخاص بي لم يكن لديه أي قصة وراءه وفي تلك المرحلة، كانت المشاعل (تم إنشاؤها مثل المذبح من خلال مخطط وبنفس الفروع)، واليراعات، والتأثير على المذبح (ساعدني الأصدقاء في التأثيرات من خلال إعطائي نصائح حول كيفية صنعه) تمت إضافتهم.

ونتيجة لذلك، خلقت الإضاءة الليلية مشروع داخل مشروع مختلف تماماً.

تجميع المشهد

التحديات

كان أصعب جزء في العمل هو إنشاء الماء وأوراق الشجر والإضاءة حيث لم أشعر في هذه المراحل بتكامل مشروعي، وغالباً ما كنت أشعر أن كل شيء كان ينهار.

وكان الدرس الرئيسي الذي تعلمته خلال هذا المشروع هو إيجاد التوازن بين العمل والباقي من العمل حتى يكون لدي القدرة على الإنتاج قدر الإمكان لأنني عندما عملت وقتاً طويلاً في المشروع، كنت أفعل أشياء عديمة الفائدة حول الخريطة، كانت الأمور غير واضحة وكان العمل يقترب من طريق مسدود بسبب ذلك.

وأعطتني فترات الراحة منظور جديد للعمل الذي ساعدني على الاستمرار فيه وإنهائه، ونتيجة لذلك، استغرق الأمر مني شهر واحد.

الخلاصة

سأوصي بما أوصى به أصدقائي لي ألا أقلق بشأن كيفية وضع الحجارة وأوراق الشجر لأنها طبيعة، ويمكن أن تكون مختلفة وغير متوقعة.

وأعتقد أن التركيز الأساسي يجب أن يكون على المراجع التي اخترتها لمشروعك ومحاولة تكرار نفس التكوين والإضاءة، وكل شيء آخر سيتقدم مع سير العمل.

المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.